ولي العهد الأمير مولاي الحسن يعطي انطلاقة إنجاز أكبر محطة في إفريقيا لتحلية مياه البحر

ولي العهد الأمير مولاي الحسن يعطي انطلاقة إنجاز أكبر محطة في إفريقيا لتحلية مياه البحر

نجوم بريس

انطلاقة أشغال إنجاز محطة تحلية مياه البحر للدار البيضاء، الأكبر من نوعها على مستوى القارة الإفريقية، عند الانتهاء من إنجازها، بقدرة إنتاج سنوية تبلغ 300 مليون متر مكعب، ستستفيد منها ساكنة يقدر تعدادها بـ 7,5 ملايين شخص.

المحطة ستكون جاهزة في العام 2026 بسعة 200 مليون متر مكعب، ثم ترفع إنتاجها إلى 300 مليون متر مكعب في 2030، منها 250 مليون متر مكعب للشرب و50 مليون متر مكعب لسقي الأراضي الفلاحية

اشرف “ولي العهد الأمير مولاي الحسن، يومه الاثنين، على إعطاء الإشارة لانطلاق أعمال تشييد محطة تحلية مياه البحر في الدار البيضاء، والتي ستكون الأكبر من نوعها على مستوى القارة الإفريقية، عند الانتهاء من إنجازها، بقدرة إنتاج سنوية تبلغ 300 مليون متر مكعب” من المياه المحلاة، مشيرة إلى أن ” 7.5 ملايين من سكان مدن الدار البيضاء والجديدة وسطات وبرشيد والبير الجديد (غرب) ومناطق مجاورة أخرى سيستفيدون منها”.

وكشفت غرف دبي عن قيمة التجارة غير النفطية مع المغرب
وأشارت الوكالة إلى أن “هذا المشروع يندرج في إطار العناية التي يوليها جلالة الملك محمد السادس نصره الله لقضية الماء الاستراتيجية، لا سيما في السياق الحالي الذي يتسم بندرة ملحوظة في المتساقطات وضغط كبير على الموارد المائية التقليدية في مختلف جهات المملكة”.

ويشكل هذا المشروع جزءا من محور “تطوير العرض المائي” في إطار “البرنامج الوطني للتزويد بالماء الصالح للشرب ومياه السقي 2020-2027، الذي أطلقه الملك سنة 2020، والذي يرتقب أن تبلغ كلفته الإجمالية 143 مليار درهم”.

وستنجز المحطة الجديدة على قطعة أرض تبلغ مساحتها 50 هكتارا، بميزانية تشييد تبلغ 6.5 مليارات درهم (650 مليون دولار).

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.