الدارالبيضاء : مهرجان خطابي التضامني مع الشعب الفلسطيني بحضور شخصيات بارزة في العمل النقابي والاعلامي والمجتمع المدني

الدارالبيضاء : مهرجان خطابي التضامني مع الشعب الفلسطيني بحضور شخصيات بارزة في العمل النقابي والاعلامي والمجتمع المدني

الدارالبيضاء: نجوم بريس محمد رضي

الدارالبيضاء : مهرجان خطابي التضامني مع الشعب الفلسطيني بحضور شخصيات بارزة في العمل النقابي و الإعلام

الدارالبيضاء نجوم بريس محمد رضي

نظمت النقابة والوطنية للصحافة المغربية بشراكة مع نقابة الصحفيين الفلسطينيين والصحافة العربية والدولية وبحضور سفير ودولة فلسطين وشخصيات النقابية والاعلامية والعديد من الفعاليات الجمعوية ومراسيلين عن المنابر الوطنية وشخصيات اعلامية ونقابية و بحضور الأستاذ عبد الله البقالي رئيس السابق للنقابة الوطنية للصحافة المغربية والأستاذ عبد الحق مجاهد رئيس الجنة المؤقتة للمجلس الوطني للصحافة والسيد الله اخشيشن رئيس النقابة الوطنية للصحافة المغربية والسيدة حنان رحاب المرأة الحديدية والمناضلة دات الحضور القوي داخل النقابة الوطنية للصحافة المغربية.

في المهرجان الخطابي الكبير الذي بدأ بإلترحم على شهداء القضية الفلسطينية ، تقدم السيد محمد الطالبي قائلاً : ها نحن اليوم نعيد المشهد ونقف وقفة تضامنية ونحن مستعدين لكل القرارات التي يخرج بها هدا المهرجان الخطابي أمام كل هذه المنابر الإعلامية التي أحتشدت نصرةً للشعب الفلسطيني التي تكالبت عليه قوى الشر والطغيان من جانبه أكد الأستاذ الله اخشيشن في كلمته أمام الحضور الإعلامي والجمعوي التي حضرت هذا المهرجان الخطابي والمسيرة التضامنية بإننا ندين وبشدة كل مايقوم به العدو الصهيوني من جرائم جماعية ضد الشعب الفلسطيني في غزة وكل فلسطين كما ندين ونستكر كذلك كل من دعم وساند وتعاون مع الكيان الصهيوني في حربه الظالمة ضد دولة فلسطين الشقيقة وفي ختام كلمته تقدم رئيس نقابة الصحفيين الفلسطينيين السيد ناصر أبو بكر حيت قال إن إسرائيل قتلت 10 بالمئة من صحفيي غزة، بهدف “منعهم من إيصال حقيقة ما يقع بالقطاع إلى العالم”.
وأفاد أبو بكر بأن “عدد القتلى الصحفيين ارتفع اليوم (الاثنين) إلى 120 شهيدا، ما يعني أن 10 بالمائة من الصحفيين تم قتلهم”، على اعتبار أن النقابة تضم نحو 1300 صحفي بالقطاع.
ومنذ 7 أكتوبر، تشن إسرائيل حربا مدمرة على قطاع غزة خلفت حتى الاثنين “28 ألفا و340 شهيدا و67 ألفا و984 مصابا”، معظمهم أطفال ونساء، بالإضافة إلى آلاف المفقودين تحت الأنقاض، وفق بيانات فلسطينية وأممية، ما أدى إلى محاكمة إسرائيل بتهمة جرائم إبادة لأول مرة منذ تأسيسها.
ولفت نقيب الصحفيين الفلسطينيين إلى تدمير إسرائيل كافة المؤسسات الإعلامية بغزة، إضافة إلى وجود عشرات الصحفيين الأسرى والجرحى، إثر الحرب المستمرة على القطاع منذ 7 أكتوبر/ وختم كلمته بخالص تقديره واحترامه وشكره الجزيل للنقابة والوطنية والاعلام الوطني على حسه التضامني والثوري تجاه فلسطين وشعبها المكلوم ، ولكل الناس الذين أتوا تضامناً وتأييداً للشعب الفلسطيني العظيم
حيث عبروا كذلك في هدا المهرجان الخطابي والمسيرة التضامنية كل من السيد جمال عبد اللطيف الشوبكي سفير فلسطين عن مشاعره تجاه فلسطين وماتتعرض له من مجازر وحشية وغزو غاشم وطوفان جبان وفي الختام تم إعلان عن اللجنة المنظمة لهذا المهرجات
تضامنهم مع الشعب العربي الفلسطيني الصامت في وجه غطرسة الاحتلال الصهيوني وجرائمه البشعة الذي يرتكبها آناء الليل والنهار في غزة وكل فلسطين

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.